[email protected]

وفد شبابي امريكي يزور المؤسسة

وفد شبابي امريكي يزور المؤسسة

ضمن نشاطها في مشروع المرافعة الدولية، استضافت المؤسسة العربيةلحقوق الإنسان، وفداً طلابياً امريكياً من "جامعة نيومكسيكو" للإطلاع على قضايا التمييز التي تواجهها الأقلية الفلسطينية في البلاد، حيث تحدث مدير المؤسسة السيد محمد زيدان عن الجوانب المتعلقة بأشكال التمييز والعنصرية على المستوى الرسمي السياسي والقانوني، علاوة على إزدياد العنصرية في الشارع الإسرائيلي.

 

وقد تحدث زيدان عن قضايا مصادرة الأرض والتهويد منذ عام 1948، وحتى الإجراءات الأخيرة ضد قرية العراقيب في النقب، وأشار الى تأثير "يهودية الدولة" على المكانة القانونية للفلسطينيين في البلاد، معتبراً هذا التعريف أساساً لكافة أشكال التمييز التي يواجهها المواطن الفلسطيني في مختلف نواحي الحياة.

 

وتحدث زيدان أيضاً عن القوانين الأخيرة (قانون النكبة، قانون لجان القبول) بإعتبارها تصعيداً للعنصرية وقوننته لها وجعلها سياسية وقانوناً رسمياً للدولة بعد ان كانت تمارس على الأرض، كما أشار الى مجموعة اقتراحات القوانين المطروحة للنقاش اليوم، والتي تهدف لتجريم العمل السياسي، والحد من الحريات ومجالات عمل المجتمع المدني للقيام بمهام المرافعة المحلية والدولية لفضح العنصرية عالمياً.

 

وقد أبدى أعضاء الوفد اهتماماً خاصاً بأساليب العمل التي تقوم بها الجماهير الفلسطينية لمحاربة كافة أشكال التمييز ضدها، إضافة للتوقعات بالنسبة لمستقبل السلام في المنطقة وأثره على مكانة الأقلية الفلسطينية في البلاد.